منتدى الشجرة والحماداب
منتدى مدينة الشجرة والحماداب



 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وما زال العرض مستمرا !!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سيف الدوله
جيل العمالقة
جيل العمالقة
avatar

الجنس : ذكر الاسم كامل : سيف الدولة محمد عبد النبي

مُساهمةموضوع: وما زال العرض مستمرا !!!   الإثنين 28 نوفمبر 2011, 11:55 pm


الفتاة ذاك الغصن الغض النضر , تلك المخلوقة الرقيقة التى
حباها الله الحياء والاحاسيس المرهفة والجمال, دائما ما تقع فى
علاقات متوترة وغير مدروسة , وهى دائما الحلقة الاضعف
حين تتملكها العاطغة الجياشة , انسانة تمتلك جل تلك
الصفات اختارت ان تكون زوجة لشاب مغترب فى الخليج
هو طلب وهى اختارت , تم كل شيئ فى سرعة وبزخ شديد
تم ارسال العروس (لن نسمية طرد)اذ ان كثيرا من الزيجات
نجحت بمثل هذا الامر , الا ان زواجزميلتنا كان مختلفا كثيرا ,
نزلت الفتاة الى المطار الفخم وبدأت امانيها تتأسس فى مخيلتها
التى تركت لها العنان لترسم لها حياة سعيدة مليئة بالرخاء والسعادة
كان الزوج فى انتظارها , توجها الى موقف السيارات , تمعنت الزوجة فى
السيارة الجديدة وها هى صورة الغربة توضح معالمها امامها , اخذت الابتسامة
تتوسع فى ثغرها الصغير وترقرقت عيونها الحالمة , انطلقت السيارة عبر الطريق
الاسفلتى الاسود المحاط بالاشجار والزهور المختلفة , وصلت السيارة
الى قلب البلد او كما يذكر هنا (مركز المدينة) وامام احد المبانى الجميلة
ترجل الزوج وفتح الباب للزوجة , دخلا الاسانسير الى الطابق الثامن , والى
الشقة رقم 803 بدات حياتهم الزوجية :
هو= حمدلله على السلامة
هى= بخجل وربكة شديدة, الله يسلمك
هو= طبعا كل حاجة تمت بسرعة وما لحقنا نتعرف ( اخوك السر !!!)
هى= اى!! اكيد سمية(اخت العريس) عرفتك ان اسمى (سارة)
هو= يا سلام سااااارة اسم كله نغم ,وبعد كده ابو الشباب قام هجم.
المهم مر شهران من العسل , وفى يوم عاد الزوج من العمل بدرى
شوية وطلب من الزوجة لم حاجاتها بسرعة, لم تفهم المسكينة
اى شيئ , الا انه قال لها خلاص ماشين بيتنا.

كانت الزوجة قد بدات فى لم حاجاته, الا انها توقفت عند سماع
كلمة (بيتنا) فقالت باستغراب!!
= اجى ونحن هسا قاعدين وين؟
= اصلو دى شقة واحد زلمى اجرتها منو لمدة شهرين .
المهم , وصلت الزوجة الى بيتها الاصلى ,بيت شعبى عبارة عن
غرفة بداخلها حمام وفى احد الزوايا مكان صغير كمطبخ.
وضعت الزوجة شنطة يدها على طرف طاولة شبه قديمة, وتنهدت
وهى تجول ببصرها فى ارجاء الغرفة , دخل الزوج وهو يحمل شنطة كبيرة
وضعها فى احد الاركان , نظرت الى زوجها مستغربة وسالت
=طيب وين عفشنا ,السرير الكبير , والتلاجة , والتلفزيون, وغسالة الصحون
ووووو ؟
= ضحك الزوج ببلاهه وقال" ياستى انا اصلى كنت مؤجر الشقة ديك مع العفش.
= الزوجة يعنى شنو, لكن انت قلت لى دى شقتى والعفش الشركة جابتو لى .
= عليك الله كدى هسا قومى سوى لى كباية شاى اظبط بيها راسى ده.
وعلشان ما نطول القصة البقت شبه مفهومة.
لنتناقش فى امر امثال هذه الفتاة من عدة وجوه:
- ما هو مفهوم الزواج بالنسبة للفتاة.
- ما موقفها حين تعلم ان الزوج كاذب.
- وبعد ما تقع الفاس فى الراس كيف تواجه الفتاة حياتها.
- ماذا كان غرض الزوج حين كذب على الفتاة واهلها.

المعطيات من هو المغترب ؟!!!
ذلك الشخص الذى حظى بفرصة ذهبية للسفر والعمل فى احدى البلاد
المفيدة ماديا.
من هو هذا الشخص ؟ لا يهم
ما هى خلفيات واخلاقيات هذا الشخص ؟ لا يهم
ما هى الدرجة العلمية لهذا الشخص؟ لايهم
= فقط هذا الشخص( مغترب) ولديه امكانيات تؤهله للبدء فى اى مشروع
بما فى ذلك الزواج , حسنا ما هى خيارات هذا المغترب لاختيار من اراد الزواج
بها .
= شرائط حفلات الاعراس والمناسبات المختلفة ( %40 )
= الفتيات الاتى يلتقى بهن فى اجازته القصيرة ( %10 )
= اخت رفيق الغربة او من عائلته ( %05 )
=اختيار الاهل والاخوات تحديدا ( % 40 )
= التوافق مع احدى المقيمات فى نفس بلد الغربة ( % 05 )
السؤال من هى الفتاة الاكثر عرضه لكشف زيف المغترب بعد سعادة وهمية
قصيرة , خاصة وان المغترب دائما ما يزيد ( الشمار ).







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وما زال العرض مستمرا !!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشجرة والحماداب :: المنتدي العام-
انتقل الى: