منتدى الشجرة والحماداب
منتدى مدينة الشجرة والحماداب



 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 خلي اضانك طريه وقلبك واعي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سيف الدوله
جيل العمالقة
جيل العمالقة
avatar

الجنس : ذكر الاسم كامل : سيف الدولة محمد عبد النبي

مُساهمةموضوع: خلي اضانك طريه وقلبك واعي   الثلاثاء 05 يونيو 2012, 12:05 am


" شايفيين القصر ده , طيب ممكن تعيشو فيه زى ما انتو عاوزين , تمتعو فيه , ستلايت
لاكثر من 7000 قناة كلها مُشفره , مأكولات من جميع الاصناف , مشروبات لم تذق او
ترى لها مثيل من قبل , غُرف نوم دثيرة بها اغطية دافئة , كُل حاجة فى متناول ايدك
, ما راح تحتاج لاى شيئ مهما كان , ( لكن ) فى تلاجة فى الصالة الكبيرة ممنوع انك
تقرب منها مهما يحصل والا راح تفقد كل ما حصلت عليه , واذكرك بالخادم الابق , اعمل
حسابك منه هو حلف انو ما يخليك تنعم بالقصر ده , واهو انا حذرتك انتا ومرتك "


الهاتف يرن , : الو , صوت من الطرف الاخر : عاوز اديك نصيحة غالية , رد عليه :
انت مين , الصوت : انا عاوز مصلحتك , انت عارف ليه صاحب البيت قال ليك ما تفتح
التلاجة الفى الصالة , رد : ليه , الصوت : عشان فيها اكل عمرك ما شفت ولا ذقت مثله
, ولو اكلت منه راح تكون اغنى واحد فى الدنيا وراح تكون مشهور ومعروف وعمرك
ما راح تفقر تانى , وبعد تردد شديد واصرار من صاحب الصوت والحاحه المستمر فُتحت
التلاجة واُكِل الممنوع , وظهرت العورة , وبداء الحياء , والجرى هنا وهناك لستر العورة ..
" انا هنا لااقصد ادم وحواء ( الاجداد ) ولكن اتمعن فى الرسالة الربانية التى تركت لنا منذ
ملايين السنين , " لا تقربا هذه الشجرة ".
القُرب من ما قد يؤدى الى المعصية , البُعد عنه افضل , كلنا بشر نُخطئ , وفىمعنى الحديث :
عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : لو أنكم لا تخطئون لأتى الله بقوم يخطئون ثم يغفر لهم .
ولكن ليس هذا الحديث بشماعة , بل هو للذى يُخطئ ثم يرجِع مُستغفراً الى ربه , نعود لنقول ان
القُرب من المعصية يجُر اليها ولو بعد حين .
* عاوز تقرب وتجكس , تعال الى مُلك لا يبلى , بت شرط ( كده ) ولا يهمك كلام الناس ديل
يا حبه ديل حاقدين وحاسدينك على البت دى , والقرب من الفتاة الجميلة كالقرب من صحن ملئ
بكل انواع الفواكهة التى لا تخطر لك على بال , اليوم تنظر اليها , وغداً تتحسسها , وبعد غداً
ترفعها لتشمها , ثم تأكلها , ومن بعد يظهر لك ان هذه الفاكهة ليست ملكاً لك , بل هى
لصاحبها الذى سوف يدفع ثمنها ويأكلها من بعد ان يقول بسم الله الرحمن الرحيم , اكلتك
على كتاب الله وسنة رسوله .
... ولتدبر قول الله سبحانة وتعالى فى هاتين الكلمتين :

( هذه الشجرة ) ( تلكما الشجرة
)

>>>


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سيف الدوله
جيل العمالقة
جيل العمالقة
avatar

الجنس : ذكر الاسم كامل : سيف الدولة محمد عبد النبي

مُساهمةموضوع: رد: خلي اضانك طريه وقلبك واعي   الثلاثاء 05 يونيو 2012, 4:58 am



( ولا تقربا )

إشعار تنبيهي شديد بالابتعاد او حتى القرب من الخطيئة , فيستوجب العقاب وهو عقاب لا رجعتة فيه .

... هذه الشجرة ...
الاسم "مبهم" ينعت بما فيه الألف واللام لا غير , كقولك : مررت بهذا الرجل وبهذه المرأة وهذه
الشجرة . وقرأ ابن محيصن : " هذي الشجرة " .

وفي آية (تلكما الشجرة )

" وبعدما اكلا منها كُشفت عورتهما وابتعدا عنها يركضان حتى ناداه ربهُ :امنِ تفر يأدم .

تنبيه :
اذا القرب من كل ما قد يستوجب العقاب يبرر مسئولية الفعل , فلهذا حذرنا الله سبحانة وتعالى من هذا
الامر منذ زمناً بعيد . , كما حذرنا من ابليس وخطره الذى لا سلطان له الا على الغاويين .

لنفرض انك جكستا او ملت او ركنت الى اِحداهِن بتواعد واكيد التواعد سيكون في خفاء والا ما اصبح
محصوراً .

فما هو الشقاء الذى ستشقاه من بعدما انتهكت الحرمات وتعديت على اِماء الله
فعندما قال الله لسيدنا ادم " فتشقي " وهي الكلمة الوحيدة التى خاطب الله بها ادم
مُفرداً ومعه حواء فكل التخاطب جاء مثني لهما الا هنا , لان اصل الشقاء للرجل وهذا ما حدث من بعد ان
هبط سيدنا
ادم الى الارض فاخذ يكدح ويشقي لتأمين الحياة لزوجتة .

لماذا نحمل ما لا نستطيع الصبر عليه , ثم نسهو فيسقط منا , فنبكى عليه
ثم نندم على حمله ..

( لباس التقوى )

يقول الله تعالى: ( يَا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنْزَلْنَا عَلَيْكُمْ لِبَاساً يُوَارِي سَوْآتِكُمْ وَرِيشاً وَلِبَاسُ التَّقْوَى ذَلِكَ خَيْرٌ ذَلِكَ
مِنْ آيَاتِ اللَّهِ لَعَلَّهُمْ يَذَّكَّرُونَ) انت محتاج الى ما يستر جسدك العارى امام الناس , فتلبس ما يسترك
ويُجملك فى احسن صورة ولكنك عارى ايضاً امام الله والخلق اجمعياً يوم القيامة ..
ولكنك عارى ايضاً امام الله والخلق اجمعياً يوم القيامة بذنوبك وفى ذلك اليوم لن تجد ما يسترك كما سترت
نفسك فى الدنيا , هناك لا توجد ملابس , او كذب او تجميل للنفس , اللباس هنا فى هذه الدنيا , واللباس
الذى يجب ان تأخذه معك ليسترك يوم العرض على الواحد القهار هو "التوبة اليه " غطى نفسك من الان
وتوشح بلباس التقوى , اتقي الله حيسما كنت , وكُن حيسما امرك , وابتعد عن ما نهاك عنه , فلا تقرب
محارم الله فتشقى . بل اسعى لان تكون من ذُكرت فيهم هذه الايأت العظيمة :
وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجاً) )وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِب) ) وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مِنْ أَمْرِهِ يُسْراً) )
(ذَلِكَ أَمْرُ اللَّهِ أَنْزَلَهُ إِلَيْكُمْ وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يُكَفِّرْ عَنْهُ سَيِّئَاتِهِ وَيُعْظِمْ لَهُ أَجْراً) .

إذا المرء لم يلبس لباساً من التقى تقلّب عرياناً ولو كان كاسياً

فخير خصال المرء طاعة ربه ولا خير فيمن كان لله عاصياً

اما ...

" وسوسة النفس "

لماذا لا نستطيع مقاومة هوى النفس , مع انها تعيش فينا بل نحن نمتلكها
ومُحاسبين عليها , " ونفسا وما سواها , فالهمها فُجورها وتقواها " لم تلاحظ اخى ان الله سبحانة
وتعالى قدم الفجور على التقوى , فلا بد من امتحان
للتذكية , لابد من وجود شر يُغلب حتى يعم الخير , النفس بطبعها خيره , ولكن لديها هفوات وامزجة .

وسوسة النفس :

ماذا تريد النفس ؟
النفس توسوس وتهفو الى ما تريد وتحب , كشُرب الخمر مثلاً , فهى تريد ان تجرب هذا الشيئ ,
ان تتذوقة , لابد من شُرب الخمر لان النفس تريد ذلك , ولكن بطابعها الخير تمنع وهنا تتدخل قوي
" وسوسة الشيطان
"

>>>



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عثمان بشير
شجرابي مميز
شجرابي مميز


الجنس : ذكر الاسم كامل : عثمان بشير عثمان بابكر

مُساهمةموضوع: رد: خلي اضانك طريه وقلبك واعي   الثلاثاء 05 يونيو 2012, 1:55 pm

قال بعض الصالحين ان طاعة الله قطرة من مشقه ولكن ورائها بحار من السعاده والنعيم بينما معصية الله قطرة من لذه ولكن ورائها بحار من الهم والغم والندم والحسره بورك فيك اخي وجزيت الخير كله علي ماتقدم من نصح اسال الله ان يجعلنا ممن يستمع القول فيتبع احسنه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خلي اضانك طريه وقلبك واعي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشجرة والحماداب :: الشجرة والحماداب الاسلامي-
انتقل الى: